في مفاجئة لجميع العالم, أعلنت شركة يوبيسوفت “Ubisoft” عن الجزء الجديد من ضمن سلسلة Far Cry و أطلقت عليه اسم Far Cry Primal.

من خلال العرض التشويقي للعبة سنجد أن Ubisoft ستأخذنا في رحلة إلى الماضي البعيد عندما كان الإنسان يصطاد الماموث باستخدام الأسلحة البدائية.

 

Ubisoft كالمعتاد مع سلسلة ألعاب Far Cry تهتم بأدق التفاصيل. فالبيئة المحيطة و الطقس و فترات الليل و النهار جاءت غاية في الدقة و الوضوح. العصر الحجري و هو العصر الذي ستقع فيه أحداث Far Cry Primal لم تكن فيه المباني الشاهقة أو الأسلحة المتقدمة, و إنما هناك أسلحة تصنع من الأخشاب و الحجارة و ما يستخرج من الحيوانات البرية و هذا في حد ذاته صعب نتيجة التفاصيل الدقيقة الكثيرة و التي لا وجود لأغلبها لعدم تواجدنا في مثل هذه الطبيعة, فأغلبها هي تصور و لكن مبني على أسس علمية و جيولوجية.

غريزة البقاء هي ما ستكون عليه الأمور و هي العامل و المحور المهم في هذا الجزء الجديد و لذلك سبب في غياب الشخصية السيئة الرئيسية كما عهدناها في سلسلة Far Cry و لكن هذه المرة قد تكون الطبيعة هي العدو أو الحيوانات الضارية أو أفراد من قبائل أخرى تسعى للسيطرة و ذلك كله في عالم ضخم و مفتوح!

primal7

primal4 primal5 primal6

ما وجدناه كذلك من العرض التشويقي هو حرب القبائل و استخدام اللغة التي قد تكون ما يطلق عليه لغة الإنسان البدائي أو الحجري, إضافة إلى العنصر النسوي و الذي سيوجد بقوة في اللعبة من صيادات و مقتفيات الأثر و صانعات للأسلحة.

Primal1 primal3 primal2

اللعبة ستتوفر على منصات الجيل الجديد من بلايستيشن 4 و إكس بوكس وام في الثالث و العشرين من فبراير العام المقبل و يليهم الحاسب الآلي في مارس من العام القادم.