في خبر لجريدة الوطن السعودية ; اعلن مجلس الشورى السعودي عن القيام بتنظيم جديد لمراقبة عمليات بيع و شراء الالعاب الالكترونية في المملكة العربية السعودية و قام باعداده كلا من الدكتور عوض الأسمري, رئيس اللجنة الدكتور جبريل عريشي و العضو الدكتور فايز الشهري.

و يتكون النظام من نصفين:

النصف الأول:

 يخص من يبيعون الأطفال هذه الألعاب من دون مراعاة لأعمارهم، فعقوبتهم تصل إلى السجن لمدة لا تزيد على ستة أشهر وغرامة مالية لا تزيد على 100 ألف ريال.

النصف الثاني:

أم القسم الثاني فيختص بمن يروج لهذه الأفلام ويبيعها من دون ترخيص فيعاقبون بالسجن لمدة ثلاثة أشهر والغرامة بمبلغ 50 ألف ريال وإغلاق المحل لمدة لا تزيد على 20 يوما.

و أوضح الأسمري لجريدة الوطن السعودية أن الهدف من وراء هذا المشروع هو التقليل من الأمراض الجسدية التي تؤثر على مراحل نمو الشباب و تأثيرها على حالتهم النفسية نظرا لما تحتويه هذه الالعاب من تحريض على الجرائم المتنوعة و الفسق, غير أنها تؤدي إلى امراض جسدية منها ضعف البصر و مشاكل في الجهاز العصبي و تتسبب بالدمان مما يؤثر أيضا على صحتهم الجسدية, العقلية و أيضا الاجتماعية.

و ذكر ايضا أن هناك ستة تصنيفات للألعاب و خمسة ذكروا في الخبر الأصلي و جميعها موضح بالصورة.

gamesSA